أهلاً بكم في صرح الكلية الشرقية

الكلّيّة الشرقيّة، مدرسة ثانويّة تملكها وتديرها الرهبانيّة الباسيليّة الشويريّة، هي من كُبريات مدارس لبنان وفي طليعة المؤسّسات التربويّة في البقاع. تمّ تدشينها في الأوّل من تشرين الأوّل سنة 1898. شعارها : الدِّين، والعلم، والوطن.

تلعب دورًا هامًّا ورائدًا في تاريخ زحلة وفي تثقيف أبنائها وتنشئتهم على رأس الفضائل. هذا الصرح التربويّ الذي لم يهجر زحلة الكرامة والشرف والعنفوان، فهو جزء من هذه المدينة، مدينة الشعر والشعراء، وجذوره ضاربة فيها منذ مئة وسبعة عشر عامًا.

إنّ هذا الصرح قائم على التربية والتعليم والإصلاح والتقوى إدارةً وجهازًا تعليميًّا وطلاّبًا وأولياءَ أمور. لهذا، وبعودتنا إلى سجلاّته، نرى هذا الكمّ الكبير من المتخرّجين الذين، أينما حلّوا، نجحوا فأبدعوا وتفوّقوا، على جميع الأصعدة السياسيّة والاجتماعيّة والتربويّة والثقافيّة والأمنيّة والقضائيّة، وحتّى في مجال الأعمال، كما أنّنا نرى هذا العدد الذي لا بأس به من الطالبات والطلاّب الذين يعملون بكدّ وبلا ملل من أجل صناعة مستقبلهم، وإعداد أنفسهم للغد المشرق الواعد لبناء وطن يقوم على الوحدة الوطنيّة.

إنّها مدرسة لصناعة الأبناء والأجيال والآباء والأجيال والأمّهات، تحتضن بين حناياها نسيجًا متعدّدًا ومتنوّعًا من الطوائف، مسيحيّين ومسلمين، وهكذا ندرس جميعنا ثقافة الوطن، ونصنع رجالاً للوطن، ونكون كلّنا للوطن.

 

 

أهلا بك في الكلية الشرقية زحلة

No front page content has been created yet.